تعلم الانجليزية

طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية بسرعة 2021

اللغة الإنجليزية هي من أهم لغات العالم وأكثرها انتشاراً يتحدثها حوالي 1.8 مليار نسمة، الذين يشكلون حوالي 25% من سكان العالم، وهذا يجعل البحث عن طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية أمراً حتمياً في حال رغبت بتطوير قدراتك أو إثراء سيرتك الذاتية أو حتى السفر إلى بلدان جديدة دون مواجهة صعوبات في التواصل.

من منا لم يتعلم اللغة الإنجليزية في المدرسة أو الجامعة؟ ولكن تبقى المحادثة معضلة رغم أننا قد نحصل على درجات عالية في الاختبارات الكتابية.

ولكن في ظل الانفتاح الذي يعيشه العالم اليوم لم تعد المحادثة أمراً صعباً، فقد لا تحتاج حتى إلى مغادرة منزلك أو إلى دفع مبالغ باهظة لتعلم الإنجليزية في معهد، حيث يمكنك البدء من بيتك أو مكتبك.

ما هي طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية ؟

لربما قررت يوماً ما البدء بتعلم المحادثة ولكن لا تعرف من أين تبدأ؟ وما هو الطريق الصحيح والأسهل والأسرع والأكثر فعالية.

في البداية عليك أن تحدد هدفك من تعلم المحادثة كي تستطيع تحديد طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية الافضل لاتباعها في رحلة التعلم، فإذا كان هدفك تطوير مهاراتك في العمل والحصول على ترقية، فمن الأفضل أن تبدأ بتعلم لغة المحادثة ضمن مجالك، مثلاً يمكنك قراءة بعض الكتب أو المجلات أو حتى الكلمات الجديدة ضمن هذا المجال والانطلاق منها لإجراء محادثات، وتستطيع كتابة المحادثة باللغة العربية أولاً ثم ترجمتها إلى الإنجليزية بمساعدة مدرس أو زميل.

البعض يطمح لمواصلة البحث العلمي باللغة الإنجليزية لكونها اللغة الأولى عالمياً، ويحتاج للمحادثة ضمن العملية التعليمية وهذا يتطلب كذلك التوجه إلى البدء بكلمات أو جمل ثم تطويرها إلى محادثات مع آخرين.

في بداية مشوارك في طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية يُفضل الانطلاق من اللغة والمفردات بشكل عام (اللغة العامة غير ذات اختصاص) وهذه تحتاجها بشكل ضروري في بعض الحالات مثل السفر إلى دولة أخرى، وخياراتك في هذا المجال كثيرة ومتعددة منها التواصل مع أشخاص أو مشاهدة مقاطع فيديو.

ضع خطة عمل

حدد الزمن الذي تريد خلاله الوصول إلى النتيجة المطلوبة، مثلاً: “أريد أن أتقن التواصل مع أشخاص حولي على مستوى المحادثات اليومية البسيطة خلال مدة أقصاها ثلاثة أشهر”.

هنا قسم المدة إلى أجزاء وحدد أهدافاً صغيرة لكل مدة، كعدد معين من الكلمات الجديدة أو قدرات محددة مرتبطة باللفظ الصحيح أو غيرها.

دوّن النتائج الجديدة التي وصلت إليها كل أسبوع أو أسبوعين في دفتر مخصص وسجل محادثاتك في ملفات صوتية تحتفظ بها لتراقب وتقارن تقدمك.

في حال تعلمت اللغة الإنجليزية من قبل أو أية لغة أخرى وسبق أن وضعت خلالها خطة عمل ناجحة، كرر التجربة في هذه المرة أيضاً طالما هي الأنسب لك.

مصادر التعلم

رغم أن المحادثة هي تواصل شفهي مع الآخرين إلا أنك قد تجد أن تعلم المحادثة أمر صعب دون وجود مرجع أو كتاب تستند إليه، وهذا يدفعك للبحث عن مراجع مختلفة في المكتبة أو الإنترنت.

لكن الكتاب يشكل حوالي %25 من عملية التعلم لذلك يبقى مرجعاً غير كافٍ في حال لم يطبّق على أرض الواقع.

اختر صفحة في الفيسبوك أو قناة على اليوتيوب تتناول الحديث عن المجال الذي يهمك بتعلم المحادثة ضمنه وابدأ بالاستماع أولاً والتقاط الكلمات الجديدة، إذا كنت مبتدئاً ستجد صعوبة في البداية وقد يبدو لك أنهم يتحدثون بلغة صعبة وغير مفهومة على الإطلاق، تكرار الفيديو عدة مرات سيجعلك تفهم شيئاً فشيئاً كل ما يدور حوله الفيديو، الأهم ألا تيأس أو تستسلم، كما هناك الكثير من التطبيقات على الهواتف الذكية تساعدك في ذلك.

 حاول في البداية أن تستخدم الكلمات الجديدة بشكل يومي ثم طور ذلك إلى جمل ومن ثم إلى محادثات مع أشخاص حولك.

التواصل مع محترفين

الكثير ممن يتعلمون لغات جديدة يواجهون صعوبة في نطق الحروف والكلمات بالشكل الصحيح، أو قد لا يعرفون ما إذا كانوا ينطقونها بكل صحيح في الأساس.

حل هذه المشكلة الأمثل سيكون بالتواصل مع محترفين أو ناطقين أصليين للغة الإنجليزية، قد تعرف أحداً منهم بشكل شخصي، وإن لا، تستطيع التواصل مع شخص أو مجموعة أشخاص على الإنترنت ضمن أحد المنتديات أو التجمعات، أو العمل مع مدرس محترف أونلاين.

استمر في المحادثة حتى لو لم يكن لفظك صحيحاً أو واجهتك صعوبة في إتمام الجملة، سيساعدك الشخص الآخر لإيصال المعنى الذي تقصده، خلال ذلك، حاول الابتعاد عن التحدث بالعربية قدر الإمكان، للحصول على النتيجة المرجوة.

قوة المحادثة وأبعادها

بعد عدة محادثات ستجد لغتك تتحسن على جميع المستويات، لا تتوقف هنا، تابع التعلم فاللغة الإنجليزية واسعة جداً ومهما تعلمت منها سيبقى هناك الكثير مما تجهله.

إذا كان هدفك من تعلم المحادثة مرتبط بالعمل، واظب على توظيف ما تعلمته باستمرار في عملك، ولا تتوقف عن استخدامها كي لا تنساها.

المحادثة المكتوبة تلعب دوراً هاماً كذلك، قد تحتاج هنا إلى التركيز على الكتابة أكثر من القراءة واللفظ ولكن في زمن الهواتف الذكية والتواصل عن بعد، عليك ألا تتجاهل أهميتها، لذا ركز على تعلم المحادثة المباشرة والمكتوبة على حد سواء.

اللهجات في اللغة الإنجليزية

لكونها اللغة الأكثر شيوعاً في العالم تحمل اللغة الإنجليزية في طياتها الكثير من اللهجات المختلفة، لعل أهمها البريطانية والأمريكية.

ليس مهماً أياً منهما تتعلم، الأمر يعود لرغبة كل شخص، ولكن الأهم هو التركيز على اللهجة التي تتعلمها فقط والمواظبة على تعلم اللفظ الصحيح ضمنها، ولا تنسى أن لكن لهجة كلماتها ومصطلحاتها المختلفة عن الأخرى.

إذا كنت تطمح لاحتراف اللغة الإنجليزية أو تدريسها، يمكنك فيما بعد تعلم اللهجات الأخرى، واتباع الخطوات المذكورة أعلاه.

الأسئلة الشائعة عن طريقة تعلم المحادثة باللغة الانجليزية

هل أستطيع تعلم المحادثة باللغة الإنجليزية دون تعلم القواعد والأساسيات فيها؟

المحادثة تستند في الأساس على القواعد، وقد لا تحتاج لاحتراف القواعد ولكن عليك البدء بها أولاً ثم الانتقال إلى المحادثة كي تضمن عملية تعليمية سليمة وسهلة.

بدأت بتعلم المحادثة الإنجليزية ولكنها صعبة جداً، ما الحل؟

كل ما نبدأ بتعلمه من الصفر أو كمبتدئين، يبدو لنا صعباً في البداية، ولكن المثابرة والإصرار والتكرار سيجعل الأمر سهلاً مع الوقت.

كيف أستطيع التحدث باللغة الإنجليزية دون أن تبدو لغتي الأم واضحة في لهجتي أو لفظي؟

الحل الأمثل هو إجراء محادثات مع ناطقين أصليين للغة الإنجليزية وتقليد لفظهم بالمعنى الحرفي للكلمة.

كيف أطور مهاراتي في المحادثة دون وجود أشخاص حولي للتحدث معهم؟

لربما هذا الأمر في صالحك، لأن هذا سيدفعك للتواصل عبر الإنترنت مع أشخاص محترفين قد لا تجدهم في بيئتك المحيطة.

هل أستطيع تطوير مهاراتي في المحادثة من خلال الاستماع للأغاني؟

بالطبع، قد تكون الخطوة الأولى لتعلم لفظ الحروف الإنجليزية بالشكل الصحيح والذي يشكل أساساً لتعلم المحادثة فيما بعد.

ماذا أفعل إن لم يكن لدي الوقت لتعلم اللغة أو المحادثة؟

حاول الاستماع إلى الأغاني الإنجليزية خلال عملك ولو بشكل بسيط، ولكن التعلم الفعال بحاجة لتخصيص وقت حتى لو كان ساعة في اليوم أو بضع ساعات خلال العطلة.

ما هي أفضل وأسهل المواضيع للبدء بتعلم المحادثة؟

الأفضل أن تبدأ بمواضيع بسيطة كالتعريف بنفسك والتحدث عن هواياتك وعملك ودراستك وعائلتك، وقد يساعدك كتابة كل ذلك قبل البدء بالمحادثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى